جزء الثاني من قصة حب

في بيت مريم

قاعده في الصالة مع أبوها وأمها وأخوها حمدان أصغر خوانها عمره ثلاثين سنة ومتزوج مها وكانت قاعدة وياهم … وعنده ولدين
مريم: أبويه … ناقتي اللي عاطني إياها خالي أحمد ولدت في ع**تة خالي … يابت بكرة …
حمدان: هيه صح قالي سلطان أقولج يوم تلاقيت وياه صوب ع**تنا … سماها صوغة
أبو مريم: مبروك .. بس عاد إن شاء الله ت**ر التيم … وتييب الأول
مريم: يا حافظ … وليش ما قلتلي .. إنه قالك
حمدان: ليش هو ما قالج … نسيت … منو قالج إنتي ؟
مريم: خليفه ياني المكتب اليوم وقالي
مها: من زمان ما يانا ولا كبر خلاص … يستحي يخطف
أم مريم : هيه يستحي البيت ممزور بنات عشان يستحي … الا ما بيطلع أحسن من اللي أكبر عنه … يخطفن سنين أنا عيال خويه أحمد ما أشوفهم .. الا جان بيون يسلمون في الاعياد ..
مريم: أمايا حرام عليج … حليلة يدرس في الجامعه
أم مريم : الناس كلها عيالها تدرس في الجامعه ما شوفهم قاطعوا هلهم
وتقول مريم حق مها : كله منج … الحين خليتها تقرض الولد … شو يفجه من لسانها
مها: عموه … لا تطرين خليفه … مريامي ما يعيبها فيه
أبو مريم : مريم ما يعيبها فيهم كلهم .. لازم مربينها … ما كانت تقعد في البيت يوم صغيرة كثر ما تقعد هناك .. ظنتي تحب خالها أكثر مني
حمدان: هاهاها أبويه لا يكون تغار
ويضحكون كلهم على ابو مريم
مريم : شو أسوي ما يبتولي إخت … كله أولاد .. وزياده عيال خالي بعد ايون البيت ينمزر أولاد … هناك أروح عند البنيات
أبو مريم : من أمج اللي ما طاعت اتييب لج إخت … قلتلها بس ما طاعت الشور يوم كنتي صغيره
أم مريم : خلك عن هالرمسة الفاضية الحين … هالكبر وتريد عيال … روح دور لك حرمة غيري … ما اريد بسني الله يخليلي عيالي بيسدوني أنا
أبو مريم: سمعوا شو تقول … تدرين قلبي ما يطاوعني أحط عليج حرمة … يوم كنت شباب وبصحتي ما حطيت فوق راسج وحده .. الحين أييبلج ضرة … ما يطيع زينج يا أم حميد
مريم: يا حافظ يا حافظ … شو هالغزل عيني عينك
مها : تسمع أبوك حمدان … تعلم منه شوي
حمدان: هاهاها ليش أنا ما أغازلج كل يوم في الحجرة … ولا تبيني أغازلج جدامهم
مها: هاها شويه جدامهم ما يضر .. ليش لا
ويضحكمون كلهم على مها اللي احمر لونها وعلى حمدان

حمدان هوه الوحيد من خوانه اللي عايش عندهم في البيت ما طاع يخلي هله بعد ما طلعوا خوانه الكبار حميد وناصر مع حريمهم، حتى مها وافقت حمدان عن قناعة …. لأنه اللي ما فيه خير حق هله ما فيه خير حق حرمته وعياله ، خاصه انه امه وابوه طيبين وينحبون … وتعودت عليهم ، وهم يحبونها مثل مريم بنتهم، ومريم تعتبر مها اختها وصديقتها

مريم: ابويه باجر بروح بعد الدوام بيت خالي بقعد عندهم روضه وحصه بين من بوظبي مع عيالهن … وأكيد بشوف هناك نورة بنت خالي زوجة أخوي ناصر … وحرمة سعيد و حرمة راشد بيكونن هناك بعد … كلهم بيون باجر من بوظبي
أبو مريم : روحي .. بيت خالج أحمد أروم أقول لا
مريم: فديت روحك أنا … خلاص بخلي الدريول يوم اييني بعد الدوام يوديني هناك على طول
ابو مريم : برايج روحي … مرخوصه
مها: سلمي عليهم كلهم عاد …
مريم: ان شاء الله يوصل
حمدان: إذا كلهم بيكونون موجودين بنمر عيل بعد المغرب الميلس هناك شوي نسلم على الشباب من زمان ما شفتهم
مريم : حياك تعال … بعد عشان تردني البيت
حمدان: ان شاء الله
مريم: اٌول تصبحون على خير بدخل أرقد أنا .. باجر عندي دوام
أم مريم وأبو مريم ومها وحمدان: وانتي من أهله … الله يحفظج

مريم في غرفتها … بعد ما غيرت ملابسها .. واستعدت عشان ترقد وهي حاطه راسها على المخدة … رجعت بذكرياتها لأيام طفولتها ومراهقتها .. وبداية شبابها في بيت خالها …
يوم كانت تروح المزرعة معاهم … وسوالفها مع بنات خالها … ويوم يلعبن ورقة …. وذكريات عرس كل وحدة فيهن … وقصص حبهن … ومشاكل خطوباتهن … وأعراس عيال خالها الكبار … وسلطان
أكثر من ست سنوات ما قعدت معاه … مثل ما كانوا يقعدون قبل لا يعرسن البنات … أكثر من ست سنوات ما كلمته … أكثر من هالكلمتين شحالك … بخير والحمدلله …. بد السوالف … والضحك … ماتدري كيف بتقعد باجر في مكان هوه فيه .. شو بتقوله .. بتقدر تكلمه ولا لا … ونامت وهيه تفكر في هالشغلات ….
***************

منقووووووووووووول

walhana_7@hotmail.com

قصااااااايد :الموضوع الاول نقله الامير الى عاصمة الامارات والامير منزل تنبيه ان هاالمكان ليس للقصص
اسفه ما كنت ادري بس وين انزل القصص لااني ما في مكان للقصص اهني فما اعارف وين انزلها

السموحه

اختى تنزيليييييييييين الموضوووووووع في عااصمه الاماراات على ما اعتقد .. 😀
السموحه ما كنت ادري قبل انشاء الله مره اليايه بنزله في عاصمة الامارات انشاء الله
اختي نزلي الموضوع في العاصمه
انا قلت اني غلطت ونزلت المزضزع اهني بس هاي مو معناتها ان كل واحد فيكم يدخل ويذكرني ان الموضوع مفروض ينزل في العاصمه انا قلت السموحه
بس انتو لي الحينه معلقين على هالشي مافي واحد او وحده فيكم دخلت وشاركت وقالت القصة عيابتها او عايبنه الكل قال نزلي في العاصمه ونزلي في العاصمه انا اتعب نفسي واشارك عشان انتو تقرو القصه بس انتو تبينون لي اني غلطت يوم نزلتها اهني بدل ما تكتبون ان المفروض انزلها في مكان ثاني قولولي ع الاقل اي شي عن القصه

بس مو مشكله ارد واقول اسفه

/
/
/
/
//
/

/
/
/
/

/
/
/
/
/
/

امزح وياج القصه حلوه ونتريا التكمله يا الغاليه
ولو سمحت حطيهم بصفحه وحده
حتى نقراهم مره
بدل ماندور عليها يالغاليه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.